Project Description

مسجون منذ : نيسان/أبريل 2019

يزيد الفيفي

صحفي بجريدة الشرق السعودية وكاتب متهم بالشأن العام السعودي.

المعلومات الشخصية

الحالة الاجتماعية: متزوج

تاريخ الميلاد: غير معروف

المهنة: صحفي في جريدة الشرق السعودية وكاتب في الشؤون العامة السعودية.

مكان الإقامة: الرياض

معلومات الاعتقال والسجن

تاريخ الاعتقال: 12/09/2017
طريقة الاعتقال: اعتقل من منزله في الرياض

  • اعتقلته قوات تابعة لرئاسة أمن الدولة، فجر يوم ٥ أبريل ٢٠١٩، دون إبلاغه بأسباب الاعتقال أو الاتهامات المنسوبة إليه، واقتياده بعد ذلك إلى جهة غير معلومة وتعريضه للاختفاء القسري حتى تاريخ تحرير هذه الاستمارة في ٩ أبريل ٢٠١٩.
  • واقعة اعتقال الضحية كانت ضمن وقائع اعتقال تعرض لها كُتاب وشخصيات عامة مهتمة بالشأن الحقوقي والسياسي في المملكة، وداعمين للحراك النسوي، في نفس يوم القبض على الضحية، وأسفرت حملة الاعتقالات عن اعتقال ١٥ شخصية بينهم سيدة حامل وزوجها.
  • سبق وأن تم استدعاء الضحية مرات عديدة على خلفية المواضيع التي يتعرض لها في فيديوهاته، ويتم التحقيق معه فيها وتعرضه لمضايقات أمنية وضغوط للتراجع عن تناول المواضيع المثيرة لغضب السلطات.

مكان انعقادها: غير معروف

معلومات عن المحاكمة

أسباب الاعتقال المزعومة:

  • تناوله في حلقات يقدمها على قناته على موقع يوتيوب، المشكلات التي يواجهها سكان محافظات فيفا وجيزان، ومطالبته المستمرة السلطات بالعمل على حل هذه المشكلات.
  • انتقاده للأداء الحكومي في المحافظات الحدودية، وكان آخر تلك الانتقادات في الحلقة الأولى من سلسلة حلقات كان من المقرر أن ينشرها، تحت عنوان (عمل استخباراتي خارجي تدعمه أجندة داخلية في منطقة جيزان، كما أطلق هاشتاج (محافظة فيفا تطوير أم تدمير).

التهم الرسمية: أُلقي القبض عليه دون توجيه تهم إليه

المحكمة: غير معلن

تحديثات على المحاكمة: تم الإفراج عنه مؤقتا (غير مؤكد)

الحكم: غير معلن عنه حتى الان

تاريخ صدور الحكم: لم يتم إصداره حتى الآن

الانتهاكات القانونية المتعلقة بالاعتقال:

الاعتقال و الاحتجاز التعسفي

تفاصيل الانتهاكات القانونية:

  1. اعتقال تعسفي وعدم إخطار الضحية بالتهم الموجهة إليه عند القبض بالمخالفة للمادة ٣٥ من نظام الإجراءات الجزائية.
  2. عدم الإعلان لفترة عن مكان احتجاز الضحية وكذلك عدم السماح لمحاميه بمقابلته بالمخالفة للمادة ٣٥ من نظام الإجراءات الجزائية.
  3. عدم السماح بحضور محام أثناء التحقيقات بالمخالفة للمواد ٤، ٣٩ من نظام الإجراءات الجزائية.
  4. عدم عرض الضحية على النيابة العامة في الموعد المحدد قانونا، بالمخالفة للقانون الذي أوجب على سلطات الضبط بعرض الموقوف على النيابة خلال ٢٤ ساعة من وقت القبض أو التوقيف.
  5. عدم إبلاغ الضحية ومواجهته بالتهم المنسوبة إليه بالمخالفة لنص المادة ١١٦ من نظام الإجراءات الجزائية.

ساعدونا في إحداث تغيير

ما دام الظلم قائماً فلا يمكن لأي منا أن يرتاح حقا. لا يتطلب الأمر الكثير لإجراء التغيير ، ساعدنا في تسليط الضوء على هذا الظلم اليوم من خلال مشاركة هذه الصفحة والبدء في إحداث التغيير.

شارك هذه القصة. اختر منصتك!

الروايات الحقيقية عن الرعب داخل السجون السعودية

أغسطس 15th, 2016|0 Comments

الروايات الحقيقية عن الرعب داخل السجون السعودية كانت ساعات الصباح الأولى من 17 ديسمبر 2000. وليام سامبسون تناول فطوره وكان على وشك مغادرة المنزل إلى مكان عمله. سامبسون كان يحمل